لم يخطئ أجدادنا عندما وصفوا رحلة البحث عن قوت اليوم وأكل العيش بالمرار. فشبح البطالة كثيرًا ما يخيم علينا في مصر، رجالا ونساء، ونحن نركض بين مشاوير مقابلات العمل و بحثًا عن وظيفة.