لكلّ واحدة وواحد منّا لحظة فارقة في حياته. لحظة يتزعزع على إثرها كلّ ما هو ثابت ومألوف فندخل في دوامة من الشك والتساؤلات المؤرّقة. مخاضٌ عسير نختبره بصعوبة ولا نعرف إلى أين سننتهي. هل سنولد مشوّهات ومشوّهين أم سنولد أقوى وأحسن مما كنّا عليه؟