ليس سهلًا أن تكوني امرأةً صعيديّةً تخطّت الثلاثين من العمر ولم تتزوّج بعد، لاسيما إذا ما قورنتِ بامرأةٍ من المدينة يسهل عليها أكثر إيجاد عملٍ وتحقيق ذاتها، فتتجاوز سنّ الثلاثين وتكون لا تزال عازبة.